Pages

@LeKoweit لكل من يود التعليق أو المناقشة حول المقال يسعدني ذلك عبر حسابي على التويتر

Friday, July 16, 2010

دس الرسالة في العسل الاسود

ما عليه هاليومين صاير نشيط بالبوستات مادري شفيني :)
بوست اليوم راح يكون فنّي أو سينمائي، صحيح أني أحب هالمجال كثيراً إلا أنني لا أكتب عنه، واليوم راح أغيّر وأكتب عنه.



نزل أمس في الكويت فيلم "عسل إسود" للنجم أحمد حلمي، وأعلم أن كثير منكم يود مشاهدة الفيلم لذا لن أحرق عليكم الفيلم، سأحول أن ادور حوله دون الوقوع في القصة.


بداية سأتكلم عن أحمد حلمي، هذا النجم الذي يحاول جاهداً أن يصنع من السينما أداة مهمة في المجتمع كسابق عهدها، وليست مجرد أداة ترفيه كما هي اليوم.

بدأ أحمد حلمي أول أفلامه كبطولة مطلقة في عام 2003 من خلال فلم "ميدو مشاكل"، وكان حاله كحال كل الفنانين الكوميديين وقتها -باستثناء النجم عادل امام-... فيلم كوميدي للضحك فقط. وفي عام 2007 تحول إلى نمط جديد من خلال فيلم "كده رضا" حينما اهتم بجانب القصة أكثر، فأصبح الفيلم ليس للضحك فقط وإنما لحبكة وقصة متميزة تشدّك وتنمدج معها.

وفي هذا العام 2010 ومن خلال أحدث أفلامه "عسل إسود" يصعد أحمد حلمي إلى خط ونمط صعب نوعاً ما، خط تميز به النجم عادل إمام ملك الكوميديا في مصر بلا منازع، عندما يمزج الكوميديا برسالة اجتماعية سياسية أو حتى دينية تكون واضحة في سياق القصة.





فقد استطاع -من وجهة نظري- أن يمزج أحمد حلمي بين الكوميديا وبين صياغة وتوجيه رسالة -سأتحدث عنها لاحقاً- سياسية اجتماعية قاسية إلى المعنيين، ومع ذلك لم يطغى هذا على الجانب الكوميدي من الفلم، فكان كعادته متميزاً في رسم البسمة على وجوه الجمهور، أي باختصار استطاع أحمد حلمي أن يدس الرسالة في "العسل الاسود".


قصة هذا الفيلم باختصار "وبدون حرق"، تدور حول شاب مصري عاش معظم حياته في الولايات المتحدة الأمريكية، ثم يقرر أن يرجع إلى مصر ليستقر ويمارس عمله كمصور في بلده، وقرر أن يترك الجواز الأمريكي هناك ويأتي بجوازه المصري لكي يتمتع بمعاملته كمواطن في بلده، لكي يفاجئ وينصدم بالواقع، فيطلب إرسال جوازه الأمريكي حتى يتمتع بكونه أجنبي عوضاً عن كونه مواطن مصري !


الفيلم يحمل رسالة قاسية، إلى مصر خاصة وإلى الوطن العربي عامة، تتعلق بعقدة "الخواجة" أيام الإستعمار التي تجعل من الأجنبي سيّداً ذو مقام عالي أرقى من أبناء البلد أنفسهم، فيتمتع بمعاملة خاصة متميزة لا يحصل عليها حتى أبناء البلد، صحيح أن الإستعمار ذهب من سنين ولكن هذه العقدة ما زالت موجودة !


الرسالة صيغت في الفلم بطريقة ممتازة وقاسية، ولعل القسوة أحياناً تفيد وخصوصاً في مشهد حينما يصل جوازه الأمريكي فيلقي نظرة على جوازه المصري الذي كان سبباً في حرمانه حتى من أبسط حقوقه والكاميرا تركز على كلمة "جمهورية مصر العربية" ليمسك الجواز ويرميه من النافذة !


لا أود أن أحرق عليكم الأحداث، الفيلم جداً رائع يستحق المشاهدة، وهو مليء بالكوميديا إلى جانب القصة الرائعة والحبكة المتميزة، والتي وجدت كلها مكان إلى جانب الرسالة المهمة التي يحملها الفيلم.


أتمنى لكم مشاهدة ممتعة.





وهذه صور من الفيلم :







20 comments:

الراية said...

فيلم حلو وشكلي رايحلة

بس تدري عقده الخواجه عندنا شغاله

بديرته منتف طايح حظه مايشغلونه غسال مواعين

عندنا ياخذ له 5000 دينار وسياره وشقه وتذاكر

والكويتي مهندس ويكرف يعطونه 1200 ويتمنون عليه فيها كانها من جيوبهم اهل اللي يابوهم وهذاك اخر شي ياخذ خبره ويطقهم على افاهم ويمشي

الجودي said...

مشكلة. هالعقدة مو عندهم بس تعال شوفها في سوق العمل الخليجي مرعبة و كريهة ...

ليش نزل الفلم هالايام ما أقدر أروح له ان شاء الله يطول في السينما و ما يتسلطون و يشيلونه

شكرا الكويت على الخبر و البوست

نمووول said...

مع اني ما اتابع الافلام العربية لكن في جم ممثل ما اطوف افلامهم واحمد حلمي واحد منهم, شجعتي اشوف الفلم

رورو الشخبوطه said...

السلام..

ماشاءالله بوستك كافي وافي وايد احلى من بوستي ..

بس الظاهر لاني كنت نايمه خخخخ..

لا جد ماشاءالله حلو ..

احمد حلمي بهالفيلم بالنسبه لي غطى غلطته اللي كانت بفيلم 1000 مبروك ..

واول الفيلم لي نصه قلت مو معقول بيطلعون مصر بهالسلبيه بس جاوبوني بجزء الثاني لي النهايه لما طلعت عيل ام سعيد وبينة بساطة العايله وشلون الحي ع قلب واحد..

باختصار فيلم ممتتع وهادف ..

واحلى من افلام عادل امام مااحبه قليل ادب :\

ومشكور..

ebtsamh said...

كنت ماره مدونة رورو

وقريت من ردك عندك تقييم للفيلم

لاني ناويه فعلا اروحلها

اتفق معاك ان احمد حلمي تلافى اخطاء

الممثلين المصريين في الاعتماد على كاركتير

البطل على حساب القصة والطرح

هذا الشيء ميزة وايد وخلى جمهوره يكبر

عموما استمتعت بالقراءة وقواك الله

le Koweit said...

الراية/

كلامك سليم اخوي
عقدة الخواجة للاسف ما زالت موجودة عندنا
ونشوفها في القطاع النفطي والقطاع الاهلي اكثر شي
وهذا شي غلط لازم نحاول نغيره
لان ولد البلد اولى من الغريب!


حياك الله

le Koweit said...

الجودي/

عدل كلامج
ومثل ما قلت حق الراية قبلج
موجودة للاسف

بخصوص الفيلم
لا تخافين هالنوعية من الافلام يكون عليها اقبال كبير
واتوقع بتظل لين رمضان :)

حياج الله

le Koweit said...

نموول/

انا نفسك احمد حلمي ما اطوف افلامه
شخص مبدع :)


حياك الله

le Koweit said...

رورو /

لوول اشكرج
بس يمكن عشان بوستي طويل بس :p

اي عدل هالنقطة نسيت اذكرها
بالنص الاول من الفلم ركزوا حييل على سلبيات مصر
لكن بالنص الثاني ركزوا على الايجابيات
وشغلة حلوه والله :)

اما عادل امام
انا معاج انه قليل ادب
لكنه ملك الكوميديا بلا منازع
مبدع :)

حياج الله

le Koweit said...

ابتسامة/

زين يعني رورو سوتلي دعاية :p

فعلا احمد حلمي قاعد يخط لنفسه خط مميز
مختلف عن باجي الممثلين
وهذا بحد ذاته ابداع انا اشوفه :)

الله يقويج،،
حياج الله

MARMAR said...

برغم من أني ماعمري في حياتي شاهدت فلم مصري أو عربي ^^ إلا أنني أرغب في مشاهدة هذا الفلم فجميع صديقاتي يحببن أفلام أحمد حلمي ولا أدري لكن سمعت أنها الأأدب بين الافلام المصرية !
ماأدري متى راح يعرضوه على التلفزيون @_@ لان لو بننتظر السينما يمكن ننتظر لحد 2015 عشان أشوفه عالبال ما يبنون سينما أصلا !!

جاكليته said...

جميل جدا البوست ... من حيث الكلام والصور
بالنسبة للفلم انا كتبت عنه في بلوقي قبل لا ينزل .. وكنت متشوقه اروح له .. من بعد ما سمعت انه واايد حلو وامس رحت وشفته .

تعليقك على الفلم وقصته في مكانها .. فعلا القصه عباره عن رساله موجهه للمعنيين .. والفلم ماهو للضحك فقط .. لكن فيه مضمون مهم
لكن.. بالنسبة لي توقعت أحمد حلمي يكون افضل في الفلم هذا كان بامكانه بحبك دور المصري المغترب اكثر . صحيح لبسه وشعره مناسب للدور .. لكن في شي ناقص .. !!!! لكن ما يمنع ان الفلم حلو ...
والبوست احلى :))

Girls and Kuwait City said...

le koweit
شوقتني اشوفه.... باخذ الشله و بنروح
:)

maram said...

جميل جدا البوست ,,,,, و شوقتني أشوف الفيلم مشكور.

le Koweit said...

مرمر/

فعلا كلامج
افلام احمد حلمي بعيدة كل البعد عن الاسفاف وقلة الادب
بعكس كثير من نجوم شباك السينما المصرية في الوقت الحالي

اما بخصوص عرضه على التلفزيون
تابعي روتانا سينما
ترا تجيب الافلام المصرية اول بأول :)

حياج الله

le Koweit said...

جاكليته/

بالعكس انا جدا عجبني تمثيل احمد حلمي
واتقن الدور
حتى اتقن اللكنة الامريكية بشكل كبير
يعني خلاني اصدق انه فعلا قضى كل عمره بامريكا

حتى شوفي المشهد لما يصارخ على العم هلال والعايلة مجتمعين
خلاني اصدق المشهد بشكل كبيييير جدا :)

بالنهاية تبقى وجهة نظر

حياج الله

le Koweit said...

جيلرز اند كويت ستي/

ما راح اتحسفين انشالله :)
خوش فلم

حياج الله

le Koweit said...

مرام/

العفو :)
والفلم يستحق المشاهدة

حياج الله

شاي الضحى said...

رحت الفلم قبل اسبوع

وايد حبيته

والصراحه القطات قويه بدع فيهم

:)

le Koweit said...

شاي الضحى/


فلم رائع بكل المقاييس
مبدع احمد حلمي كعادته :)

حياج الله