Pages

@LeKoweit لكل من يود التعليق أو المناقشة حول المقال يسعدني ذلك عبر حسابي على التويتر

Saturday, December 04, 2010

استرييييييح يا البصيري...




الحقيقة لا أملك كلمة أنسب من "استرييييييح" أقولها للوزير محمد البصيري على ما قاله في لقائه يوم الخميس بتلفزيون الراي.

فقد قال معاليه عن كتلة "الدستور" التي تشكلت حديثاً: ( إذا كان عدد النواب في كتلة «إلا الدستور» 26 نائبا فليضيفوا معهم 16 وزيرا... لا أحد يزايد علينا )، معاليه يقول أن الحكومة أيضاً تقف مع الدستور وأنها حريصة عليها "وماكو أحد أحسن من أحد" !

جد جد جد "استرييييييح" معاليك، احترم عقولنا واترك عنك هالحجي الفاضي، فأين أنت وزملاؤك الوزراء المحترمين من وزراء كـ حمود الزيد الخالد وعبدالعزيز الصقر اللذان أجادا تمثيل العمل الوزاري لمصلحة البلد والدستور وليس لمصلحة رئيس الوزراء.

مو كل وزير... وزير.


في نفس اللقاء، قال البصيري أيضاً أنه يحمّل النواب سبب فشل الجلستين، فالحكومة حضرت ممثلة بشخصه الكريم، وبالتالي فإن النواب هم من أفشل الجلسة بتغيّبهم.

وأنا أقول كفو عليك، وزين تسوي فيهم، وبعد. بس شتقول اتهقى يحسون على دمهم ويستحون؟ يعرفون أنهم على كثر ما ينبطحون لكم  على كثر ما تدوسونهم وتكسرون فيهم؟ بس خلاص ما عاد بقى عندهم قطرة دم واحدة يحسون فيها... مات احساسهم ومات ضميرهم وأصبحوا لا يتميزون عن مخلوقات الله الأخرى !



من جانب آخر، أصدرت محكمة الإستئناف يوم الخميس حكم تاريخي، يثبت أن قضاؤنا ما زال نزيهاً شامخاً حراً. حيث أكدت محكمة الإستئناف أن عضو مجلس الأمة لا يمكن مساءلته جنائياً أو مدنياً عن أفكاره وآرائه وأقواله التي يبديها داخل مجلس الأمة أو لجانه، وأكدت عدم دستورية غير هذا الكلام، وكان هذا في القضية التي رفعها الشيخ علي الخليفة على النائب مسلم البراك بسبب ما قاله في استجواب وزير الداخلية عن سرّاق المال العام.

فأين الحكومة التي تدّعي أنها تحترم الدستور والقضاء من هذا الكلام؟



أخيراً وليس آخراً، هناك نقطتين. النقطة الأولى، اليوم السبت في ديوان النائب أحمد السعدون بالخالدية ستنطلق أولى ندوات حملة "إلا الدستور"، سأحاول الحضور، وحاولوا أيضاً الحضور، ليس من أجل فيصل المسلم وإنما من أجل دستورنا.

والنقطة الأخرى، بخصوص قضية محمد الجاسم، فأنا أؤكد أنني لم أنساها، ولكن حالياً لا شيء يمكنا القيام به فعلياً، فالقضية بين يدي القضاء الذي نثق به حقيقة لا مجازاً، وبإذن الله فإن الإستئناف سيصلح الأخطاء التي حصلت في أول درجة... بإذن الله.

7 comments:

Anonymous said...

جمبزة اخوان مسلمين المعتادة

طول عمرهم زكمبيّة

bo bader said...

اختيارات الحكومة للوزراء عجيبة !

يدورون اللي يسقط بالانتخابات علشان يرزونه بالبشت .

إذا الشعب ما بغاه ، غصب تفرضونه علينا

نشوفكم في الندوة الليلة ان شاء الله

le Koweit said...

غير معرف/

اغلبهم جذي
الا من رحم ربي :)

حياك الله

le Koweit said...

بو بدر/

اي والله
يختارون المتردية والنطيحة

انشالله الوعد الليلة

حياك الله

انسان said...

شلون ندوتكم ؟

التشدق بالدستور والدفاع عنه صار مجرد كلام

تبا لهذا الجيل الي قاعد يهدم كويتنا اظاهر جيلنا ماراح يكون له شغل غير اصلاح ما افسده الجيل الي قبله

المزاج : معصب

Anonymous said...
This comment has been removed by a blog administrator.
Anonymous said...

مشكلة العقد مثلك وشرواك مشكلة عويصة نمط ثقافي لاينتمي للكويت واهلها. في ندوة مافيها عقد يصل الاختلاف للضرب؟