Pages

@LeKoweit لكل من يود التعليق أو المناقشة حول المقال يسعدني ذلك عبر حسابي على التويتر

Sunday, February 27, 2011

The greater good

ها قد ودعنا على خير ومحبة أعيادنا الوطنية المميزة، وسنودع معها شهر فبراير، الذي باعتقادي برحيله سيرحل معه آخرون !

قبل أن أسافر، والفكرة كانت تدور في رأسي، وعندما عدت اليوم، وجدتها قد نضجت تماماً، وحان وقت إطلاقها.

اعتصام أو مظاهرة السور الخامس التي مقرر أن تكون في يوم 8 مارس، والتي كنت قبل أيام فقط من أشد المؤيدين لها، أقول اليوم أنني ضدها وأتمنى أن يتم تأجيلها.

أتمنى قراءة رأيي كاملاً قبل الحكم.

بادئ ذي بدأ، أمن الكويت فوق كل شيء. صحيح أننا نريد تغيير الشيخ ناصر المحمد، وأننا لن نمس الأمن، وأنا شخصياً أود أن يستقيل الشيخ ناصر المحمد اليوم قبل غداً، ولكن لكل شيء حد، ويجب التعامل مع الأمور بحكمة بدون اندفاع.

لا يخفى على أحد أن الأوضاع الإقليمية مشتعلة بدون مبالغة، بل إن نيران الاضطرابات وصلت إلى أطراف ثوبنا، فهاهي في البحرين وعمان واليمن، وكلام حول السعودية وقطر. صحيح أننا لسنا مثلهم، وصحيح أن مطالبنا مختلفة تماماً عن مطالبهم، ولكن يجب ألا نغفل أن الأحداث قد تتطور بشكل لا نتصوره، وقد تؤثر بالتالي على أمن البلاد. ثم إن الإعلام وخصوصاً الخارجي له الظاهر فقط، وبالتالي سيعتقد أن هذه ثورة في الكويت، وقد حصل بالفعل في مظاهرات البدون التي كانت محدودة العدد والتأثير، فقد صورها الإعلام العالمي على أساس أنها ثورة كويتية، فما بالكم بمظاهرات 8 مارس التي أتوقع أن تكون أكبر بكثير ؟!

ولهذا فيجب علينا ان نلتف حول السلطة، والتي الحكومة الحالية -للأسف- جزء منها، وأن ننتظر حتى تمر هذه العاصفة، وبعد أن تهدأ الأمور، نستطيع حينها أن نعود إلى مطالبنا، بكل هدوء، وبعيداً عن المساس بأمن البلاد، أو حتى بسمعة النظام الكويتي.

فيجب أن نتحلى بالحكمة والتأني قبل أن نتسرع ثم نعض على أصابع الندم.


هذا من جانب، أما من جانب آخر، فإن خطاب صاحب السمو الأخير حمل معاني مختلفة وواضحة، ومنها حماية وصون الدستور، واستقلال القضاء، والوحدة الوطنية، والاهتمام بالشباب، وتنمية الإنسان الكويتي. وباعتقادي أنه مع هذه الكلمات وهذا النهج الواضح من صاحب السمو، لا مكان للشيخ ناصر المحمد في المرحلة القادمة.

فلننتظر قليلاً، لعل التغيير يأتي بكل هدوء.

أنا لا أشكك أبداً في حب شباب السور الخامس لهذا الوطن، وفي رغبتهم الشديدة في التغيير للأفضل من أجل الكويت، وأنا وكثير غيري يشاركونهم هذه الرغبة، ولكن... التأني وتغليب العقل والحكمة أولاً وقبل كل شيء.

فلهذه الأسباب، أقولها بكل وضوح، أنا ضد مظاهرات أو اعتصامات يوم 8 مارس، مع أنها مستحقة ولا شك، ولكن كما قلت، فالتوقيت غير مناسب. والحكمة مطلوبة في مثل هذه الأمور، وبرأيي أن الحكمة تتطلب التأجيل، من أجل "الخير الأعظم" كما يقول الأمريكيون، وهو أمن الكويت وسمعة النظام الكويتي.

فليكن تأجيلاً من أجل "الخير الأعظم".

12 comments:

Hanady Al-Mutairi said...

أخوي Le Koweit

انا من اشد المؤيدين لشباب السور الخامس خصوصا بعد موقفهم بتأجل الاعتصام المقرر في فبراير

وكلامك عين العدل
وأن مصلحة الكويت فووق اي شي وفوق اي مطلب

الوضع الحين مشحوون ومتوتر

وانا كلي ثقه ان شباب السور الخامس راقين بأسلوبه وطرحهم

بس همن محد يدري شنو راح يصير اذا صار اعتصاام

انا كل خوفي ان احد يتدخل ويثير مشاكل داخل الاعتصام تؤدي الي مشاكل ماكنا حاسبينها

خصوصا الي صار بمضارهاات البدون اشاعات وناس ماتوا وتكسير وتخريب

انا رااي نكمل الاعتراااض على الوضع


لكن بطريقه اخرى

من غير اعتصاام في الوقت الحالي

بس نعبر عن الرااي بطريقه اخرى وان شالله تكون فعاله

الخوووف مو من شبابنااا

الخووف من الي مايخاف على الكويت والي له مصلحه في اثارت الفتنه

الله يحفظ الكوويت يدووم الامن والسلام

وعسااكم عالقوووه

الفرقد said...

الجمد لله على السلامه اقول انا تحمدت لك بالسلامه بالتلفون والتويتر والمدونه باجي الفيس بوك والبريد ورسايل خط يد بس ... :)

بالنسبه للموضوع زين اقنعت بكلامي ذاك اليوم بس في شي في اجتماع سري صار لأفراد الاسرة من الاحمد اشارت له الصحف خل ننطر يمكن اتفقوا يشيلون ناصر المحمد ...


الفرقد

طموحة مملوحة said...

انا يوم عن يوم صرت اشمئز من التجمع هذا خاصة البعض الي فيه ممن لا يحترم البعض في الكويت والقذف والسب والله حرام


نعم لا اريد رئيس مجلس الوزراء بس نبي تجمع حكيم دوروا على حكماء بالتجمع

t7l6m.com said...

أشكرك على الطرح وأؤيدرأيك
وأشكرك كثيرا على الشجاعة والحكمة
نعم لانريد لسمعة بلدنا أن تهتز أو تُمس وخطاب صاحب السمو يحمل بشائر خير لمستقبل أفضل
تسلم إيدك ويسلم فكرك ومنطقك

Anonymous said...

الالف وما تسوي

لوووووووووووووول

قلبت عشان ألف



لا لا قعد اتغشمر

الله يوفق الجميع لما فيه خير للبلاد والعباد

le Koweit said...

هنادي المطيري/

بالضبط
الخوف مو من الشباب
لانهم يحبون وطنهم بصدق واخلاص
الخوف ممن له مصالح اخرى

حياج الله

le Koweit said...

الفرقد/

ههههههه
هذا من طيبك :)

عفوا متى ناقشني بهالموضوع عشان اقتنع بكلامك!؟
جنك قمت تخوره صح :)

حياك الله

le Koweit said...

طموحة مملوحة/

لا بالعكس
التجمع مافيه شي
ومطالبهم مستحقة واهدافهم وطنية
لكن المشكلة بالتوقيت والظروف الخارجية

حياج الله

le Koweit said...

تحلطم/

يسلمك ربي طال عمرك
واشكرك على تواصلك الدائم :)

حياك الله

le Koweit said...

غير معرف/

هههههه
هذا انا ما تغيرت
قبل الالف نفسي بعد الالف :)

حياك الله

EngShaima2 said...

في البدايه
تجمع السور الخامس .. لا املك اي راي سواء معارض او مؤيد له ..

ما بالنسبه لما تفضلت له يا سيدي

عندما نقارن بين الحدثين الذان ذكرتهما .. (مضاهرات البدون-مضاهرات 8 مارس) هناك فرق شاسع جدا .. لان الاولى قد يستفيد من وراء الاعلان عنها و نقلها بشكل مبالغ فيه كثيرا ..


السور الخامس يخطط لتجمع سلمي - وكم اتمنى ان يكون كذلك-

هذا من وجهه نظري

le Koweit said...

شيماء/

اهو سلمي انا متأكد من هالشي
بس هل تضمنين المندسين؟؟

حياج الله