Pages

@LeKoweit لكل من يود التعليق أو المناقشة حول المقال يسعدني ذلك عبر حسابي على التويتر

Saturday, May 21, 2011

جمعة بطيخ... بامتياز

قد يستغرب البعض هذا العنوان، خصوصاً أنني كنت من أكثر المتحمسين بل والداعين لما أسمي بـ"جمعة الدستور"... ولكن للأسف تجري الرياح بما لا تشتهي السفن!

أولاً، أنا لم أكن من المنظمين بسبب انشغالي ولا أعرف من هم المنظمين ويشكرون على جهودهم ولكن للأسف ما حصل اليوم عار على الجميع! فقد شاهدت ما يندى له الجبين والله!

أكثر من شخص أتى ومعه مكبر صوت ووقف يتكلم في ذات الوقت الذي يتكلم به الآخر، فلم تعد تسمع سوى صراخ غير مفهوم وكأنك في حراج السيارات! بل الأدهى والأمر ما شاهدته عندما وجدت بعض الشباب "يتخامطون" مكبر الصوت من بعض والكل يريد أن يصرخ بالمكبر وكأنهم أطفال!

يا ربااااااه كم أصابني إحباط من هذا المنظر! أي دستور هذا الذي أتيتم لأجله وأنتم تتسابقون على من يصرخ أكثر في مكبر الصوت وكأنكم أطفال!

ما حصل لم يكن تجمع محترم أبداً، بل كان فوضى حقيقية، فبعد أن أغلقت قوات الأمن ساحة الصفاة تجمع الشباب في المكان المقابل للساحة أمام المحلات، وأصبحنا لا ندري من يتكلم ومن يتفرج.

ثم المسيرة التي حصلت بعد ذلك، لم يكن لها أي داعي أبداً، فتسببت بإرباك حركة المرور وإغلاق الشوارع. صحيح أن الحكومة هي من أغلقت ساحة الصفاة وهي المتسببة بذلك ولكن أولئك الناس في الشارع لا ذنب لهم ولا نريد أن نجعل الناس والحكومة علينا !

هذا من جانب، ومن جانب آخر تعامل وزارة الداخلية كان أمر عجيب، فقد أرسلوا عدد هائل من قوات الأمن وكأننا مجموعة خطرة من المجرمين الخارجين على القانون!؟ قوات خاصة وقوات مكافحة الشغب متسلحين بالدروع والمطاعات! لا أعلم هل كان تخويفاً أم خوفاً !

أما الجانب الثالث مما حصل، وهو الانقسام الذي حصل بآخر لحظة، فخرجت مجموعة تريد الاعتصام بساحة الإرادة وبدأت تدعو الناس للتوجه لساحة الإرادة رغم أن الاتفاق كان منذ البداية بساحة الصفاة، بحجة أنهم لا يريدون أحد يتحدث ولا يريدون من يصعد على ظهورهم من خلال هذه التجمعات، فبالتالي يريدون اعتصاماً صامتاً يوصل رسالة الاحتجاج.

وجهة نظر مقبولة، ولكن الانقسام في اللحظة الأخيرة والعناد و"المكابر" على الرأي يضر ولا ينفع، كلنا نريد نفس الهدف فلماذا نتفرّق؟ فماذا استفدتم بالله عليكم؟ 

لا أستبعد أن يأتي الأسبوع القادم من يريد الاعتصام بساحة التغيير بحجة أن المنظر هناك أجمل!

حقيقة أقولها بأسى وحزن أن ما حصل لم يكن جمعة دستور بل كان جمعة بطيخ بامتياز، وحسب ما علمت أن هناك نوايا لجمعة قادمة... أقولها صريحة، مالم يكن هناك تنظيم وآلية واضحة في التجمع وتوحيد للصفوف؛ فلن تؤثر هذه التجمعات أبداً ولو استمرت مئة عام، وستكون أضحوكة "للي يسوى واللي ما يسوى".. وهم كثر!

8 comments:

Su said...

لا أتفق معك أبدا. كانت من أنظم الميسرات. في البدء قام أحدهم بالصعود على المنصة و التحدث عن النواب ثم طلبنامنه أن يتوقف و لم يطل في الحديث
المجموعات التي تم ابلاغها بأن التجمع في ساحة الارادة و التغيير استطاعت أن تصل الى نقطة التجمع. لم تحصل مشادة أو مشابكة مع رجال الامن اللهم الا مع شخص أمسك رجل الأمن بذراعه محاولا اغاظته و لكنه لم يستسلم لمحاولاته في اثارة الفوضى و فض التجمع. المتظاهرين ضربوا أروع مثل للنظام و التعاون أثناء تأدية الصلاة, المسيرة, توزيع المياه و عدم رمي الزجاجات الفارغة.

le Koweit said...

Su/

ممكن يكون كلامج صحيح
لكن الوضع العام كان فوضوي بشكل كبير
وناس واجد ما كملوا ومشوا
وانا منهم
بسبب الفوضى اللي شفتها

حياج الله

حمد العتيبي said...

اخوي .. جميل جداً ان نسمع رأي من شارك وهو " مؤمن بفكرة و مبدأ و قضية"

املي فيك ان المشاهد " القصيرة الغير محببة " بالنسبة لي ولك كانت تدور حول الشكل و الاسلوب
((الذي قد يراه البعض صحيحا " اجتهاداً منه" او يتصنعه البعض بهدف التخريب!!))
هل من الممكن ان نرجعه(( المشهد الغير محبب))
لطبيعة التجمع فهو لم يكن ندوة و لا محاضرة لكي احضر لها بهدف البحث عن كلمة او تذمر و شكوى بصياغة بليغة مرتبة!!

ولو نضيف لهذا ان العقل الجمعي وبطبيعته جديد كما هو ضروري اليوم.
فنريد ان نجتمع على فكرة واحدة و نجتهد في الاسلوب و الطريق المجرب حولنا ( الاعتصام السلمي)
كمثال ضاغط و مثمر لاحراز المكتسبات و تحقيق الاهداف الشعبية.


الخلاصة :
المثالية في الحراك الجمعي الوطني الغير منطوي تحت راية او عباءة غير سليم في نظري .. قد تحصل بعض الاخطاء و قد تفتعل بعضها و لكن وجود مثلك و تفاعلهم يساهم بشكل كبير في تحقيق الهدف المشترك!!

اسف عالاطالة : بس تعبان وقاعد احاول ارتب الفكرة بشكل صغب :)

أندلسي said...

الله عليك هذا ما كتبته اليوم في مدونتي
كان تجمع سقطة للنواب وللحضور والمنظمين الي خشوا روسهم شفت اشكال لم اعتاد عليها خاصتا المجموعة الي ربطت دشاديشها وطلعت المكسر وحطت الغتره على الجتف

والاخرى الي كانت تقول الشعب يريد اسقاط النظام !!!

t7l6m.com said...

اتمني ان يجد المواطن وسيلة حضارية ومنظمة وقانونية ليصرخ في وجه أي خطأ أو تقصير يشوفه

le Koweit said...

حمد العتيبي/

بعض الاخطاء لا بأس بها ولا ضير منها
وهي متوقعة بل لازمة
ولكن الفوضى هو ما لا نريده
واتمنى ان يكون القادم افضل

حياك الله

le Koweit said...

اندلسي/

ما انتبهت على ربع اسقاط النظام هذول
:)

حياك الله

le Koweit said...

تحلطم/

كلنا نتمنى ذلك
وبالعمل وبتوحيد الصفوف سنجد بإذن الله

حياك الله